الإعدام لصيني قتل 15 شخصاً دهساً وطعناً

الإعدام لصيني قتل 15 شخصاً دهساً وطعناً

ذكرت وسائل إعلام رسمية صينية اليوم الأربعاء (13 ديسمبر 2108) أن حكما بالإعدام صدر بحق رجل في وسط الصين بعد إدانته باستخدام سيارته الرياضية متعددة الأغراض في اقتحام ودهس حشد من الأشخاص قبل أن يسدد طعنات لعدد من الأشخاص أيضا في هجوم أسفر عن مقتل 15 شخصا في 12 سبتمبر الماضي.

وأصيب 43 من الأشخاص الآخرين في الهجوم الذي وقع في مدينة (هينجيانج) بإقليم (هونان).

وبعد أن اقتحم الرجل وبصورة متعمدة الحشد بسيارته في ساحة عامة، واصل الهجوم بطعنهم باستخدام مجرفة وسكين، حسبما ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا".

وأصدرت محكمة الشعب المتوسطة في هينجيانج حكما بالإعدام ضد الرجل بعد إدانته بتهمة "تعريض الأمن العام للخطر بوسائل خطيرة".

يشار إلى أن المدن الصينية تعتبر غير آمنة مطلقاً مقارنة ببلدان أخرى، وكثيراً ماينفّذ أشخاص هجمات باستخدام مركبات أو سكاكين، حيث إن هناك قيودا مشددة على الأسلحة النارية. ويقال إن المهاجمين عادة ما يكونون يضمرون في أنفسهم ضغائن ضد المجتمع بسبب العلمانية والشيوعية والإلحاد والمادية واللادينية وما إلى ذلك...

;