الفيلبين: اغتيال أشهر داعية إسلامي الدكتور "بيديزيم عبد الله"

الفيلبين: اغتيال أشهر داعية إسلامي الدكتور "بيديزيم عبد الله"

الدكتور " بيديزيم عبدالله " أشهر داعية إسلامي في الفلبين أسلم على يديه مئات الألوف من الناس .
يعتبر من كبار الدعاة في العاصمة الفلبينية مانيلا .
أسلم على يديه أكثر من مائة ألف من مدينة “باجيو” الفلبينية لوحدها .
كان يعمل مديرًا لأعمال الداعية الإسلامي المعروف “ نوح كفارينو”، والذي تم اغتياله منذ 3 أعوام .
تم اغتيال الدكتور "بيديزيم عبد الله" صباح الخميس الماضي 6 ديسمبر 2018، بعدة أعيرة نارية في العاصمة مانيلا .
تشير أصابع الاتهام إلى “السفارة الإيرانية” في الفلبين بالتعاون مع بعض أتباع الدين الشيعي، حيث يذكر تلاميذه أنه تلقى عدة تهديدات واضحة من موظفين بالسفارة الإيرانية، لمساومته على التوقف عن الدعوة للإسلام أو إيذائه... .

يذكر أن اغتيال العلماء والدعاة في دول شرق آسيا يتكرر بشكل دوري في العديد من تلك الدول، بل إن الأمر يطال حتى علماء العلوم التجريبية، وأما عمليات الإبادة والتطهير فتتعرض لها عدة عرقيات مسلمة مثل المسلمون الروهينغيا في إقليم أراكان بميانمار، والمسلمون الإيغور في (تركستان الشرقية الدولة الإسلامية قبل احتلال الصين)، وأيضا المسلمون بالهند .


;