تركي يحول واجهة سيارة قديمة إلى طاولة فخمة لمكتبه

تركي يحول واجهة سيارة قديمة إلى طاولة فخمة لمكتبه

حوّل المواطن التركي أيقوت كابتان، صاحب مكتب لبيع السيارات في ولاية بارطن شمال البلاد، واجهة سيارة قديمة من نوع “شاهين/ 1992″، إلى طاولة فخمة لمكتبه.

و حسب ترك برس لم يكتف كابتان الذي يعمل في بيع السيارات المستعملة منذ 10 أعوام، بتحويل واجهة السيارة إلى طاولة عمل، بل صنع لنفسه كرسيا من مقعد السيارة، وجعل كراسي المكتب من البرميل.

ويعتني كابتان البالغ من العمر 35 عاما، بطاولته المصنوعة من واجهة السيارة، حيث يشرف بنفسه على تنظيفها يوميا.

وفي تصريح للصحفيين قال كابتان، إنه مولع بالسيارات منذ طفولته، وأن هذا الولع دفعه إلى العمل في قطاع السيارات.

وأوضح أنه يعمل في بيع وشراء السيارات المستعملة منذ نحو 10 أعوام، وأنه يشعر بسعادة حين يرى السيارات الكلاسيكية القديمة في معرضه.

وتابع قائلا: “ولعي الشديد بالسيارات، دفعني للتفكير بتصميم طاولتي على شكل سيارة، لذا اشتريت سيارة من نوع “شاهين/ 1992″ وحولت مقدمتها إلى طاولة، والهدف من هذا أن يكون المكتب ملفتا للأنظار”.

وذكر بأن تحويل واجهة السيارة إلى طاولة، استغرق 10 أيام، مبينا أن إطارات وأضواء ولوحة السيارة لم تتغير.


;