تركيا وماليزيا تسعيان لرفع حجم التجارة الثنائية إلى 5 مليارات دولار

تركيا وماليزيا تسعيان لرفع حجم التجارة الثنائية إلى 5 مليارات دولار

أكدت السفيرة التركية لدى ماليزيا، مروة قاوقجي، أن تركيا وماليزيا تعملان على توسيع العلاقات التجارية في مجالات مثل الدفاع والتكنولوجيا والغذاء والخدمات والإلكترونيات، بهدف رفع حجم التجارة الثنائية إلى 5 مليارات دولار في السنوات الخمس القادمة بدلا من 2.38 مليار دولار في الوقت الحالي. 

جاء ذلك في كلمة للسفيرة التركية خلال جلسة نقاش "التجارة مع جمهورية تركيا"، في إطار مؤتمر تعزيز الشراكة التجارية وفرص الاستثمار، الذي نظمه معهد الاستراتيجية والقيادة الآسيوية في العاصمة الماليزية كوالالومبور. 

وقالت قاوقجي: "إن تركيا وماليزيا تتطلعان إلى العمل سويًا في مجال التطوير التكنولوجي لتوفير فرص العمل لشعبي البلدين، إلى جانب التعاون في المواد الغذائية والخدمات والإلكترونيات". 

ولفتت إلى أن تركيا تتطلع إلى الاجتماع المقبل بين رئيس الوزراء الماليزي الدكتور مهاتير محمد والرئيس رجب طيب أردوغان خلال الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك في وقت لاحق من هذا الشهر.

وأضافت قاوقجي إن البلدين يمكن أن يتكاتفا لرؤية بعضهما البعض كمحور لمناطقهما المختلفة، حيث تشكل تركيا بوابة لقارات آسيا وأوروبا، وكذلك إفريقيا، في حين ستكون ماليزيا بوابة تركيا إلى الشرق والشرق الأقصى ودول الآسيان الأخرى التي تضم 650 مليون شخص.

وأوضحت أن تركيا تريد الدخول إلى سوق الآسيان، من خلال التعاون في قطاعات السيارات والإلكترونيات والغذاء والتمويل.

وردا عن سؤال عما إذا كان التعاون سيشمل شراء ماليزيا طائرات تركية جديدة، قالت السفيرة: "نحن نبحث عن حوافز أو وضع مربح للجانبين من المنتجات التكنولوجية إلى نقل التكنولوجيا وخلق فرص العمل".

وأشارت إلى أن تركيا تخطط أيضا  للعمل بتجارة المقايضة مع ماليزيا للمساعدة في تقليل مخزون ماليزيا من زيت النخيل وأيضًا من خلال شراء سلع أخرى.


;