سموم في حفاضات الأطفال الفرنسية

سموم في حفاضات الأطفال الفرنسية

أظهرت دراسة حديثة نشرتها الوكالة الفرنسية للصحة والسلامة الغذائية والبيئية والمهنية (آنس)، أنه تم رصد مجموعة مختلفة من مواد قد تكون سامة في حفاضات أطفال في فرنسا.
وقالت الوكالة "بعد دراسات أجريت على حفاضات وكيفية استخدامها، وجدت الهيئة الرقابية آثارا لمواد كيماوية بمستويات عالية على نحو خطير".
ووفقا للدراسة، تشمل هذه المواد مادة بيوتيل فينيل ميثيل بروبيونال، التي تدخل في مستحضرات التجميل، وبعض الهيدروكربونات العطرية والجلايفوسات، وهو مبيد أعشاب شائع الاستخدام، وجميعها مواد لها مخاطر محتملة.
وقالت الحكومة الفرنسية: إنَّ على المصنعين وتجار التجزئة التأكد من إزالة هذه المواد من الحفاضات.

;